رسالة يوحنا الثانية

المقدمة

مقدمة

المحبة قبل كل شيئ

التحذير من التعاليم الباطلة

خاتمة


 

تحيَّة

مِنِّي، أنا الشَّيخُ، إلى السيِّدةِ المُختارَةِ مِنَ اللهِ وإلى أولادِها الّذينَ أُحِبُّهُم في الحَقِّ، لا أنا وَحدي، بَلْ جميعُ الّذينَ يَعرِفونَ الحَقَّ، 2لأنَّ الحَقَّ ثَبَتَ فينا ويَبقى مَعَنا إلى الأبَدِ. 3فلنا النِّعمَةُ والرَّحمَةُ والسَّلامُ مِنَ اللهِ الآبِ ومِنْ يَسوعَ المَسيحِ ابنِ الآبِ في الحَقِّ والمَحبَّةِ.

الحق والمحبة

4كمْ سَرَّني أنْ أرى بَعضَ أبنائِكِ يَسلُكونَ في الحَقِّ كما أوصانا الآبُ. 5أطلُبُ إلَيكِ الآنَ، أيَّتُها السَّيِّدةُ، أنْ يُحِبَّ بَعضُنا بَعضًا. وما هذِهِ وَصِيَّةٌ جَديدةٌ أكتُبُ بِها إلَيكِ، بَلْ وَصِيَّةٌ كانَت لنا مِنَ البَدءِ. 6وما المَحبَّةُ إلاَّ السَّيرُ على طريقِ وصاياهُ، وتِلكَ الوَصِيَّةُ كما سَمِعتُموها مِنَ البَدءِ هِـيَ أنْ تَسلُكوا في المَحبَّةِ.
7ففي العالَمِ كثيرٌ مِنَ المُضَلِّلينَ، وفيهِم مَنْ لا يَعتَرِفونَ بِمَجيءِ يَسوعَ المَسيحِ في الجَسَدِ. هذا هوَ المُضَلِّلُ والمَسيحُ الدَّجّالُ. 8فكونوا على حَذَرٍ، لِئَلاَّ تَخسَروا ثَمَرَةَ أعمالِنا، بَلْ لِتَنالوا ثَوابًا كامِلاً.
9مَنْ تَطاوَلَ وما ثَبَتَ على تَعليمِ المَسيحِ، فَلا يكونُ اللهُ لَه. ومَنْ ثَبَتَ على تَعليمِ المَسيحِ، فلَهُ الآبُ والابنُ معًا.10إذا جاءَكُم أحدٌ بِغَيرِ هذا التَّعليمِ فلا تَقبَلْ وهُ عِندَكُم ولا تَقولوا لَه: السَّلامُ علَيكَ.
11مَنْ سَلَّمَ علَيهِ شارَكَهُ في أعمالِهِ السَّيِّئَةِ.

خاتمة

12عِندي كثيرٌ مِمّا أكتُبُ بِه إلَيكُم، ولكِنِّي لا أُريدُ أنْ يكونَ بِحِبرٍ على وَرَقٍ، لأنِّي أرجو أنْ أجيءَ إلَيكُم فأُكلِّمَكُم بِه وَجهًا لِوَجهٍ ليكونَ فَرَحُنا كامِلاً.
13يُسَلِّمُ علَيكِ أبناءُ أُختِكِ المُختارَةِ مِنَ اللهِ.